الرئيسية » عناوين الأخبار »
تاريخ النشر: 27 آب 2015

حملة وطنية لـ "رفض الدولة المؤقتة"

رام الله -وفا-  أطلقت قيادات فتحاوية ووطنية وعشائرية بالضفة الغربية وقطاع غزة، اليوم الخميس، حملة وطنية حملت اسم 'الحملة الشعبية لرفض الدولة المؤقتة وتكريس وحدة الوطن'.

وصرّح القيادي في حركة فتح جمال جواريش، بصفته منسق الحملة في تصريح صحفي أن سلسلة لقاءات وطنية وعشائرية عقدت في الأسابيع الماضية في الضفة الغربية وغزة لرفض الحلول 'الانفرادية' واتفاق بلير - مشعل حول دولة مؤقتة في الأراضي الفلسطينية، وهو ما تمخض عنها اطلاق هذه الحملة الوطنية لحماية وحدة شطري الوطن.

واكد جواريش أن الحملة ستبدأ خطواتها العملية على الارض خلال اليومين المقلبين، وذلك من أجل تجسيد وحدة الوطن والحفاظ على المشروع الوطني والدولة الفلسطينية المستقلة على حدود 67 وعاصمتها القدس الشريف.

من جهته، أوضح نائب رئيس الحملة الشعبية في غزة محمد مقادمة أن هذا الحراك الوطني يأتي نتاج ما تتعرض له القضية الفلسطينية من مخاطر داخلية وخارجية.

وقال: إن هذه الخطوات ستكون سابقة في انهاء الانقسام الوطني الداخلي ورفض الحلول المؤقتة والهادفة لتهديد المشروع الوطني.