عاجل

الرئيسية » عناوين الأخبار » شؤون فلسطينية »
تاريخ النشر: 24 تشرين الثاني 2022

"لجنة فلسطين بالبرلمان العربي" تبحث تطورات الأوضاع في الأرض الفلسطينية

القاهرة- وفا- أكد رئيس البرلمان العربي عادل العسومي دعم ومساندة البرلمان للقضية الفلسطينية، باعتبارها القضية المركزية للعرب، ورفض الانتهاكات المستمرة التي تمارسها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني.

جاء ذلك خلال ترؤسه، اليوم الخميس، اجتماع لجنة فلسطين المنبثقة عن البرلمان العربي الذي عقد في العاصمة المصرية القاهرة.

وبحثت اللجنة مستجدات الوضع في فلسطين والوقوف على الجرائم والانتهاكات المستمرة لسلطات الاحتلال في مدينة القدس، واعتداءاتها على المسجد الأقصى المبارك والمقدسات الدينية.

كما تطرق الاجتماع إلى مخرجات القمة العربية الـ31 التي عقدت بالجزائر، و"إعلان الجزائر" في مؤتمر "لم الشمل من أجل تحقيق الوحدة الفلسطينية"، في ظل استمرار الانتهاكات الإسرائيلية والاستيطان.

بدوره، استعرض عضو المجلس الوطني، نائب رئيس لجنة فلسطين بالبرلمان العربي فهمي الزعارير، أمام أعضاء اللجنة، آخر التطورات السياسية والمستجدات بفلسطين، خاصة ما تتعرض له المدينة المقدسة من هجمة احتلالية ممنهجة.

وقال الزعارير، عقب اختتام أعمال اللجنة، إن لجان البرلمان العربي جميعها انعقدت، وأيضا لجنة فلسطين، في إطار التوافق على القرارات في صيغتها الأولية لعرضها على الجلسة العامة للبرلمان العربي التي ستعقد السبت المقبل في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

وأضاف أن القضية الفلسطينية هي قضية مركزية لدى الأمة العربية، وفيما يتعلق بمكانة فلسطين فإن البرلمان العربي يدفع بكامل قواه لدعم حصول دولة فلسطين على العضوية الكاملة بالأمم المتحدة، من خلال اللجنة الوزارية العربية التي أقرت بقمة الجزائر في هذا الشأن، لكي تصبح فلسطين جزءا من المجتمع والنظام السياسي الدولي.

وأشار إلى أن البرلمان العربي يؤكد دائما على مكانة القضية الفلسطينية بشكل دائم لدى الأمة العربية، ولجنة فلسطين أوصت اليوم بضرورة وقف الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة بحق شعبنا ووقف ما يحدث في القدس من اقتحامات مستمرة، وضرورة فضح الانتهاكات التي يرتكبها الاحتلال بحق الأسرى في سجونه، بالإضافة إلى المصالحة الوطنية الفلسطينية وضرورة إنجازها، مبينا أن جميع هذه التوصيات سترفع للجلسة العامة لإقرارها واعتمادها.