عاجل

الرئيسية » ثقافة »
تاريخ النشر: 18 أيلول 2022

اطلاق كتاب "سيرورة الهوية الوطنية والثقافية الفلسطينية" للباحث نبيل السهلي

أمستردام - أطلقت مؤسسة "المجموعة الفلسطينية في هولندا"، في مدينة اوترخت الهولندية، كتاب "سيرورة الهوية الوطنية والثقافية الفلسطينية"، للباحث والكاتب الفلسطيني نبيل السهلي.

وقدّم الكتاب الدبلوماسي والكاتب الفلسطيني حسان البلعاوي، بحضور ثلة من المثقفين الفلسطينيين، والعرب، والدبلوماسيين، وأمين سر حركة فتح/ اقليم هولندا زيد تيم.

ويقع الكتاب في277 صفحة، ويتناول مختلف جوانب الثقافة الفلسطينية في 21 فصلا، من عمارة، وآثار، ومتاحف، وتراث شعبي، ورياضة، وترجمة مكتبات، وطباعة، ومؤرخين، واعلام، وموسيقى، وسينما، وفن تشكيلي، وكاريكاتور، ورموز فلسطينية ثقافية وإعلامية، وحتى رجال اعمال ساهموا في الحركة الثقافية، مع تسليط الضوء على تجربة أبناء شعبنا في سوريا، كنموذج في اثراء المشهد الثقافي.

وبيّن الكاتب السهلي أن موسوعة "الهوية الوطنية والثقافية الفلسطينية"، تسعى الى تسليط الضوء على سير بعض الرموز والقامات الفلسطينية داخل فلسطين التاريخية، وفي المهاجر القسرية القريبة والبعيدة، والتي كان لنتاجها دور بارز وهام في الحفاظ على الهوية الوطنية، من خلال الأدب، والفكر، والفن والعلم، والرياضة، وكافة مجالات الحياة الفلسطينية الأخرى، التي تشكل بمجملها الهوية الوطنية، لمواجهة سياسة الطمس والتغييب التي تنتهجها إسرائيل.

وتخلل فعالية إطلاق الكتاب تقديم اقتراحات عملية لنقل المعلومات القيمة التي يتضمنها الكتاب الى موقع الكتروني متطور بالتعديل والاضافة، يأخذ بعين الاعتبار الأجيال الجديدة من المبدعين الفلسطينيين في كافة ميادين الثقافة، إضافة الى إيصال هذه المعلومات للجيل الفلسطيني الشاب في أوروبا، واشراكه في هذه المسيرة المتواصلة، عبر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة.

يشار إلى أن الكاتب السهلي ولد في قرية بلد الشيخ بحيفا، ولجأت عائلته بعد النكبة إلى سوريا، حيث درس الابتدائية والإعدادية في مدارس "الاونروا" في مخيم اليرموك، وحصل لاحقا على شهادة البكالوريوس في الاقتصاد من جامعة دمشق عام 1985، ومن ثم الدبلوم في الإحصاء من المعهد العربي للإحصاء في بغداد، وهاجر بعدها مع عائلته إلى لبنان، ثم استقر هو وعائلته بعدها في هولندا مطلع عام 2018، وله قرابة 10 كتب في مواضيع متعددة، سواء في الثقافة، أو الاقتصاد، ويكتب بشكل دوري في عدد من الصحف العربية.