الاحتلال يحدد نهاية الشهر الجاري موعدا لإخلاء منزل في البلدة القديمة بالقدس

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- ديالا جويحان- أمهلت سلطات الاحتلال امس، المواطن حاتم بدوي أبو عصب من سكان حي القرمي داخل اسوار البلدة القديمة في القدس المحتلة حتى تاريخ 28-2-2019 من الشهر الجاري لاخلاء منزله لصالح الجمعيات الاستيطانية.
ويقول المواطن حاتم أبو عصب، إن جذور القصة بدأت عندما وقعت مجزرة دير ياسين عام 1948، حينها كان سكن جده مدة أربع سنوات في غرفة صغيرة بالقرب من مسجد الشيخ لولو داخل اسوار البلدة القديمة. وفي عام 1952 عرضت عائلة تفاحة على جده على أن يقسم المنزل ومساحته (140 مترا مربعا) على أن يتم دفع ايجار المنزل ولحمايته، وبعد أن كبرت عائلة تفاحه اضطرت إلى شراء منزل آخر وبقي المنزل لجده، لكن الاحتلال فرض تجديد الايجار عن طريق ما يسمى "حارس أملاك الغائبين" الذي يشرف على املاك المهجرين الفلسطينيين المصادرة.
وقال ابو عصب إن جده أنجب أبناءه في هذا المنزل وكبرت العائلة وبقي والده في المنزل بعد ان تزوج وزادت عائلته، وخرج الابناء من المنزل، وبقي المنزل مع عمته نعمه شاكر أبو عصب حتى هذا اليوم.
ويقول إنه في عام 2014 وبعد سيطرة الجمعيات الاستيطانية على منزلين في البناية ذاتها، بدأت مكاتب الاخلاء بإرسال أوامر بهدف اخلاء المنزل بعد انتهاء الجيل الثالث علما بأن الجيل الثاني والثالث ما زال حتى يومنا هذا في داخل المنزل، وبدأت اجراءات المحاكم بعد توكيل محام ليتولى قضية المنزل وحمايته من سيطرة الجمعيات الاستيطانية على ارث الاباء والاجداد.
وتابع حديثه بالقول: "بدأت الضغوطات من قبل شرطة الاحتلال بحقه وبحق أفراد أسرته حيث تعرض ابنه مهدي (16 عاماً) للاعتقال عدة مرات، ما اضطره لنصب كاميرا مراقبة لكشف اكاذيب شرطة الاحتلال ومداهمتهم المتكررة للمنزل.
ولم تكتف سلطات الاحتلال بذلك بل قامت بمصادرة بسطته التي تعتاش منها أسرته المكونة من ستة أنفار، وتسليمه أوامر للمثول أمام محاكم الاحتلال.
ويقول ابو عصب إن اغراءات مالية قدمت له بهدف اخلاء المنزل لكنه رفضها فحررت بحقه مخالفة مالية بقيمة 35 الف شيقل، يتم في حالة دفعها اعادة البسطة مع رخصة لها.
وأضاف أن سلطات الاحتلال اصدرت مؤخراً قرارا بإخلاء المنزل وكان من المقرر تنفيذه امس، لكنه فوجئ صباحا بشرطة الاحتلال تسلمه قرارا من الشرطة بتأجيل الاخلاء الصادر عن مكاتب الاخلاء، حتى تاريخ 28-2-2019، علما أن منزله يقطنه نحو 9 أنفار بوجود عمته.