تشريح جثمان الأسير الشهيد بارود بمشاركة طبيب فلسطيني.. اليوم

رام الله- الحياة الجديدة- أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، أمس، أن عملية تشريح جثمان الأسير الشهيد فارس بارود، ستتم صباح اليوم في معهد الطب العدلي "ابو كبير"، بحضور الطبيب الفلسطيني ريان العلي.
وكان محامي الهيئة، قد تقدم الخميس الماضي بطلب لما تسمى محكمة الاحتلال المركزية في بئر السبع لتشريح جثمان الشهيد الأسير فارس بارود للوقوف على تفاصيل استشهاده، وتسليم جثمانه فور الانتهاء من عملية التشريح.
وأعلن مساء الأربعاء الماضي، عن استشهاد الأسير فارس محمد أحمد بارود (51 عامًا) من مخيم الشاطئ غرب غزة، داخل سجون الاحتلال، بعد وقت قصير على نقله من معتقل "ريمون" إلى مستشفى "سوروكا" الإسرائيلي.
وقالت الهيئة: إن الأسير الشهيد بارود عانى منذ سنوات من وضع نفسي خاص، ولم تقدم له الرعاية المطلوبة، وبتاريخ 18/11/2018 أصيب بنزيف داخلي نقل إثره إلى مستشفى "سوروكا" مغمى عليه وخضع لمنظار، وتبين أنه يعاني من إشكالية بشريان يغذي الكبد، فتم استئصال هذا الشريان وجزء من الكبد.
يذكر أن الأسير الشهيد بارود اعتقل في آذار 1991 ومحكوم بالسجن المؤبد بتهمة قتل مستوطن، وعانى من حرمان الزيارات منذ عام 2000.