//////293757//////////

مجلس الجنوب ينظم مساراً شبابياً الأضخم على مستوى الوطن

بيت لحم- اعلام المجلس الأعلىللشباب والرياضة- نظم المجلس الأعلى للشباب والرياضة في الجنوب، مساراً بيئياً في بلدة تفوح الواقعة غرب الخليل تحت شعار: "سيرحلون ونبقى" بمسافة بلغت 12كم، بالشراكة مع سلطة جودة البيئة، بالتعاون مع الغرفة التجارية والصناعية في محافظة الخليل ومديرية الزراعة، ومؤسسة "نعم نستطيع"، بمشاركة واسعة بلغت 250 شابا وشابة من محافظات: القدس والخليل وبيت لحم، بمشاركة أكاديميين من الجامعات وممثلين عن المؤسسات الحكومية الرسمية وغير الرسمية، وهواة التصوير والاعلاميين.
وتخلل المسار مرور المشاركين مع رفع العلم في عيون المياهالسبع وهي: عين المعمودية، عين صعيبة، عين الطاقة، عين فرعة، عين الست، عين البستان، وعين التينه،ما جعل المنطقة أكثر عرضة للاستهداف ومحاولات السيطرة من قطعان المستوطنين. وكان في استقبال المشاركين في فعاليات المسار وفد من بلدية تفوح ومؤسساتها وأهالي البلدة.
وقال محمد الهيموني، مدير دائرة الشباب في مجلس الجنوب:أن هذا المسار امتداد لسلسلة من المسارات، التي دأب المجلس على تنظيمها،على مدار العام 2016، بلغ عددها 24 مسارا، بهدف تعريف الشباب بالمناطق البيئية والأثرية، وتعزيز الوعي اتجاه الأماكن وتقوية الروابط بها. وثمن دور المؤسسات الشريكة والداعمة، من أجل إنجاح المسارات، وأشاد باستجابة الشباب، وشكر شركة الخبراء العرب على الضيافة، واطلاع المشاركين على صناعة الحجر الفلسطيني، الذي يعتبر الاجود على مستوى العالم.
يذكر أن المسار هو الأول والأضخم والأكبر من نوعه في محافظة الخليل، وعلى مستوى الوطن، و لقي صدى واسعا من مختلف وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمقروءة ومواقع التواصل الاجتماعي.