الحمد الله في اتصال مع "وفا" يحذر من خطورة انتهاكات الاحتلال بحق الصحفيين والمؤسسات الإعلامية

رام الله - وفا- عبر رئيس الوزراء رامي الحمد الله، عن اعتزازه بالعاملين في وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا"، وبالإعلام الرسمي والفلسطيني بشكل عام، محذرا من خطورة ما تمارسه قوات الاحتلال من ممارسات قمعية بحق الصحفيين والمؤسسات الإعلامية.

واعتبر خلال اتصال هاتفي مع رئيسة تحرير "وفا" خلود عساف، ما جرى بالأمس حلقة من حلقات الحرب التي تشنها سلطات الاحتلال وأجهزتها المختلفة على شعبنا عامة وعلى الاعلام الفلسطيني بشكل خاص، في محاولة لإخفاء حقيقة جرائمه وانتهاكاته الجسيمة للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني واتفاقيات جنيف.

وكان مجلس الوزراء قد استنكر خلال جلسته الأسبوعية اقتحام مقر "وفا"، واحتجاز الموظفين والصحفيين داخله ومنعهم من مغادرته، واستعراض كاميرات المراقبة، واتخاذ مقر الوكالة ثكنة عسكرية لإطلاق الرصاص وقنابل الصوت والغاز تجاه المواطنين.