سلفيت: فتح تحيي ذكرى الشهيد عرفات وتسلم منزلا للشهيد عبيد

سلفيت- وفا- سلمت حركة "فتح" اقليم سلفيت، اليوم الأربعاء، منزلا لذوي الشهيد سبأ عبيد في مدينة سلفيت، خلال الحفل الجماهيري في الذكرى الرابعة عشرة لاستشهاد الراحل ياسر عرفات.

وحضر الاحتفال كل من: نائب رئيس حركة "فتح" محمود العالول، وعضو اللجنة المركزية للحركة محمد المدني، ومحافظ سلفيت إبراهيم البلوي، وسفير فلسطين لدى تركيا فائد مصطفى، ومحافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، ومحافظ نابلس أكرم رجوب، ومحافظ قلقيلية رافع رواجبة، ومحافظ اريحا والأغوار جهاد أبو العسل، ومديرة ملف المساعدات الإنسانية في مكتب الرئيس اللواء رائدة الفارس، وعضو المجلس الثوري لحركة "فتح" جمال الديك.

وقال العالول: إن هذه المناسبة هي للتعبير عن وفاء جماهير شعبنا للشهيد الخالد أبو عمار، والتأكيد على السير بذات النهج الذي حافظت عليه الحركة بإخلاص بقيادة الرئيس محمود عباس، والتمسك بحقنا في تقرير المصير والعودة.

واضاف: إننا نحيي الذكرى الرابعة عشرة للشهيد الرمز ياسر عرفات في ظروف استثنائية لها علاقة بالاشتباك العميق مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، وقطعان المستوطنين.

 من جهته، أكد محافظ سلفيت إبراهيم البلوي ان الشهيد ياسر عرفات مرتبط بوجدان كل شعبنا وبوجدان شعوب العالم أجمع، مضيفا: ان ياسر عرفات سيظل خالدا بيننا وفينا، وهو الأسطورة التي تسكن في كل مواطن.

بدوره، اكد امين سر الاقليم عبد الستار عواد، أن الحركة ستمضي قدما على خطى الشهيد الراحل ياسر عرفات، مثمنا جهود الرئيس محمود عباس الرامية إلى تحقيق الوحدة الوطنية صمام أمان جبهتنا الداخلية في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وكرمت حركة فتح المتبرعين والمتطوعين في بناء منزل الشهيد سبأ عبيد، وشكر ذوي الشهيد عبيد مكتب الإقليم وبلدية سلفيت على وقوفهم الدائم بجانب العائلة.