طبيلة: القطرية الإسرائيلية تمارس سياسية الابتزاز لرفع قدرة الكهرباء

نابلس -  وفا- قال رئيس مجلس ادارة شركة توزيع كهرباء الشمال، سميح طيبلة، إن شركة القطرية الاسرائيلية، تمارس سياسة الابتزاز من اجل رفع القدرة تشغيل انتاج الطاقة في بعض المحطات شمال الضفة .

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم الاربعاء، بالتعاون مع مكتب وزارة الاعلام في مدينة نابلس؛ للحديث عن واقع وانجازات وتحديات التي تواجهها شركة توزيع كهرباء الشمال.

واضاف ان القطرية الاسرائيلية تطالب بضمان بنكي وصل في البداية الى مليار ومئتين مليون شيقل، لضمان تسديد الفواتير اولا بأول، وبعد المفاوضات خفض المبلغ لحوالي 600 مليون شيقل، ولكن تبقى هناك مشكلة في آلية تنفيذ هذه الكفالة والبنوك التي تصدر عنها واحتساب الفائدة والرسوم المفروضة عليها".

واشار الى أن العام الماضي شهد افتتاح محطة تحويل الطاقة الكهربائية في الجلمة في محافظة جنين، ورفعت القدرة التشغيلية في محافظة جنين من 22 ميغا واط الى 53 ميغا واط، موضحا أن القدرة الانتاجية الكاملة لها تصل الى 120 ميغا واط.

وبين أن الحكومة وسطلة الطاقة تعملان على انشاء شبكات عنكبوتية لنقل الكهرباء في محافظات الوطن؛ لمواجهة اية مشاكل مستقبلية متوقعة. وقال نحن نعاني من شح في الكهرباء وبحاجة الى رفع القدرة التشغيلية، فمحافظة نابلس بحاجة الى 110 ميغا واط، لكن المتوفر حاليا 84 ميغا واط؛ وهو ما جعلنا نستخدم سياسة قطع الكهرباء المؤقت عن مختلف المناطق.

وتحدث طبيلة عن شركة كهرباء الشمال التي تأسست في العام 2010، وما حققته من ارباح خلال العام 2017، والتي وصلت الى 36 مليون شيقل قبل الضريبة.

من جانبه، تحدث المدير العام شركة توزيع كهرباء الشمال، أسعد سوالمة، عن نظام الطاقة البديلة (الشمسية) التي اقرت الحكومة لها ثلاثة قوانين من اجل تنظيم العمل بها.

ودعا سوالمة المستثمرين الذين يرغبون في الاستثمار بمجال الطاقة البديلة إلى مراجعة الشركة.