فدى جريس توقع مجموعتها القصصية "القفص" في متحف درويش

رام الله- الحياة الثقافية - وقعدت  الكتابة فدى جريس مساء اول أمس مجموعتها القصصية "القفص" وذلك في متحف محمود درويش ، قدم الكاتبة والمجموعة مدير المتحف الكاتب سامح خضر، الذي جاء في مداخلته "ستأخذنا القصص تباعاً إلى الحواجز بين المدن وحياة الناس في التعامل معها" وأضاف "في المجموعة ثمة ما يشي بحس عالٍ من النقد الساخر لظواهر اجتماعية وسياسية".
وتحدثت جريس عن أزمة النشر ولجوئها إلى الطباعة في الشارقة كتجربة جديدة تحترم الكتاب وحقوقهم الأدبية والمادية.
صدرت المجموعة ضمن  سلسلة إبداعات عربية عن دائرة الثقافة في الشارقة في الإمارات العربية المتحدة ووقعت في 148 صفحة من القطع المتوسط، وصممت غلافها مروى الهرمودي، واحتوت على 13 قصة قصيرة.
فدى جريس كاتبة فلسطينية من قرية فسوطة في الجليل الفلسطيني، تعيش في رام الله، وصدر لها من قبل مجموعتان قصصيتان هما: "حياتنا الصغيرة"، عن دار فضاءات في عمان عام 2010، و"الخواجا"، عن مكتبة كل شيء في حيفا عام 2014، وعاشت فدى بين قبرص وبريطانيا وكندا قبل أن تستقر في فلسطين.