وقفة تضامنية لمساندة الرئيس في سلفيت

سلفيت- وفا- نظمت مديرية تربية سلفيت، اليوم الثلاثاء، وقفة تضامنية في مدرسة ذكور سلفيت الثانوية، بالتزامن مع كافة مدارس محافظات الوطن، مساندة للرئيس محمود عباس في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الخميس المقبل.

وحمل طلبة المدارس والمشاركون خلال الوقفة التضامنية لافتات منددة "لصفقة القرن"، وداعمة للقيادة الفلسطينية لمواصلة مسيرتها لإقامة دولتنا الفلسطينية مستقلة.

وقال محافظ سلفيت إبراهيم البلوي، "إن أمريكا اتخذت قرارات مجحفة بحق شعبنا الفلسطيني بطريقة جاهلية متعصبة، وهذا يدل على الافلاس السياسي أمام صموده، وتمسك قيادته بقيادة الرئيس محمود عباس بالثوابت الوطنية، والحفاظ على المشروع الوطني.

بدوره، أكد مدير مديرية تربية سلفيت أمين عواد، أن هذا الشعب سيهزم "صفقة القرن"، ويقف مثل الصخر أمام هذه المشاريع، ويقف يدا بيد مع القيادة الفلسطينية، والخان الأحمر هو رمز لصموده، وتحديه لانتهاكات الاحتلال المستمرة بحقة.