الرزاز: قرار واشنطن بوقف تمويل الأونروا محاولة لتصفية القضية الفلسطينية

"نحن مع إقامة دولة فلسطينية على أراضي الرابع من حزيران لعام 1967 تكون القدس عاصمة لها"

عمان- أ.ف.ب- قال رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز إن قرار واشنطن وقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) هو "محاولة لتصفية القضية الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة".

وأكد الرزاز خلال حوار ضمن برنامج "ستون دقيقة" الذي بثه التلفزيون الأردني أمس أن "موضوع الأونروا ليس محاولة لتصفية الأونروا بل تصفية القضية الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة". واضاف أن "الأردن لن يتنازل عن هذا الموضوع اطلاقا".

وقال الرزاز إن "هناك حملة كبيرة وحراكا من جلالة الملك عبدالله الثاني على المستوى العالمي وقبولا على المستوى الاوروبي والعالمي لدعم الأونروا نتيجة هذه الجهود .. لن نقف مكتوفي الأيدي امام هذا".

ويسعى الأردن لعقد مؤتمر الاسبوع الجاري في نيويورك لدعم وكالة (الأونروا) وتأمين تمويل اضافي.

ويشارك وزير خارجية الاردن أيمن الصفدي الخميس المقبل في اجتماع وزاري يضم السويد وتركيا والاتحاد الأوروبي واليابان وألمانيا وأمين عام الأمم المتحدة لدعم الأونروا.

واكد الرزاز للتلفزيون الأردني ان "ثوابتنا في المملكة الأردنية الهاشمية واضحة جدا خصوصا ما يتعلق بالقضية الفلسطينية". واوضح "نحن مع حل الدولتين ومع إقامة دولة فلسطينية على أراضي الرابع من حزيران لعام 1967 وان تكون القدس عاصمة لها، ومع حق العودة للاجئين وكل هذه التعابير وهذه ثوابت".