محكمة الاحتلال توقف تنفيذ قرار الإفراج عن الأسير الصحفي الريماوي

رام الله - الحياة الجديدة- قال محامي نادي الأسير الفلسطيني عبد الناصر النوباني إن المحكمة العسكرية للاحتلال في "عوفر" أوقفت قرارها بالإفراج عن الصحفي علاء الريماوي بعد أن طلبت نيابة الاحتلال إرجاء تنفيذه لنيتها تقديم استئناف على القرار.

ويقضي القرار بالإفراج عن الأسير الريماوي بكفالة قيمتها 3000 شيقل، وكفالة طرف ثالث، على أن يحضر جلسات المحاكم المقررة له لاحقا.

وبين نادي الأسير، في بيان صحفي، اليوم الأحد، أن المحكمة وافقت على طلب نيابة الاحتلال بوقف تنفيذ القرار بنية تقديمها الاستئناف، وأعطتها مهلة لمدة 48 ساعة، على أن تبلغ المحامي بقرارها بتقديمه حتى الساعة العاشرة من صباح يوم غد الاثنين.

يُشار إلى أن قرار الإفراج هذا هو الثاني الذي توقفه المحكمة بحق الأسير الريماوي بطلب من نيابة الاحتلال، حيث أصدرت المحكمة سابقا قرارا بالإفراج عنه بكفالة مالية، وفي محكمة الاستئناف تقرر الإبقاء على اعتقاله.

يذكر أن الأسير الريماوي اعتقل بتاريخ 30 تموز/ يوليو 2018 مع ثلاثة صحفيين آخرين أُفرج عنهم لاحقاً بكفالة مالية، علماً أن عدد الصحفيين في معتقلات الاحتلال 18 صحفيا.