5 نصائح مهمة يجب اتباعها عند شراء بطارية جديدة للسيارة

تتحول عملية شراء بطارية جديدة للسيارة في الكثير من الأحيان إلى حالة من التخبط والحيرة، نتيجة لكثرة أنواع المعروض في السوق المصري، بالإضافة إلى عدم معرفة البعض بالأفضل للسيارة وما يتناسب مع قدرتها وطاقة الدينامو.

وزاد من صعوبة الاختيار الارتفعات الجنونية والتفاوت السعري الكبير الذي يشهده السوق المحلي بين نوع وآخر، الأمر الذي يعرض البعض لمواقف مزعجة وتدفع البعض الآخر للجوء إلى سوق البطاريات المستعملة.

ويقدم "مصراوي" مجموعة من النصائح المهمة لاتباعها عند شراء بطارية جديدة لتفادي الاختيارات الخاطئة ودفع مبالغ أكثر.

1- اختيار مركز البيع
من أهم وأولى الخطوات التي يجب اتباعها، التأكد من مركز البيع قبل الشراء، فكلما شهد مركز البيع إقبالًا متزايدا فإن فرص شراء بطارية جيدة كان أكبر، وذلك لأن البطاريات التي تظل حبيسة مراكز البيع لفترات طويلة تقل كفاءتها بسبب تأثر المواد الكيميائية في داخل البطارية.

2- موعد الشراء
يجب الإسراع بشراء بطارية جديدة قبل انتهاء العمر الافتراضي للبطارية القديمة بالسيارة، وذلك حتى تتفادى التعجيل بشراء أي نوع مهما كانت كفاءته.

3- القدرة الاحتياطية
تعتبر القدرة الاحتياطية منقذًا لك في الحالات الطارئة، حيث أنها تعمل على تشغيل السيارة عند خروج مولد الكهرباء "الدينامو" عن العمل، ويمكن التعرف على قدرة البطارية الجديدة من الكتيب المرفق معها.

4- مقارنة الأسعار
قبل الشراء يجب عقد مقارنة بين أسعار البطاريات المختلفة، كما يجب العلم أنه ليس دائما البطارية الأغلى هي الأفضل لسيارتك.

5- صلاحية البطارية
ينصح خبراء السيارات بتفادي شراء البطارية التي مضى على إنتاجها أكثر من 6 أشهر، لذا يجب قبل الشراء التأكد من تاريخ الإنتاج.

الفرق بين البطاريات السائلة والجافة:
أولاً: البطاريات السائلة
تتكون البطارية السائلة من عدد من الألواح، ويحتوي كل لوح على قطبين من الرصاص وأكسيد الرصاص أحدهما سالب والآخر موجب، وجميعها مغمور بمحلول الكبريتيك المركز والماء المقطر.

يصل عمر البطارية السائلة الافتراضي إلى سنتين ونصفين، ويتخلل تلك المدة صيانات دورية للحفاظ على كفاءتها مثل إعادة ملء الخزانات بالماء المقطر، وإعادة شحنها عند فراغها.

ينتج عن عمل البطارية أبخرة كبريتية تتسبب في تلف بعض أجزاء من حوض المحرك والشاسيه.

تمتاز البطارية السائلة برخص سعرها مقارنة بالبطاريات الجافة.

ثانيًا: البطاريات الجافة
يسمى هذا النوع من البطاريات مجازًا بـ"البطاريات الجافة"، فهي تحتوي كذلك على سوائل كبريتية، إلا أنها محكمة الغلق ولا تحتاج إلى الصيانة بشكل اعتيادي مثل البطارية العادية.

يصل عمر البطارية الجافة إلى نحو خمس سنوات، ولا تحتاج إلى صيانة إلا في أضيق الحدود.

أسعار البطاريات الجافة تزيد بنسبة 25 إلى 30% عن أسعار نظيرتها السائلة.

لا تتسبب البطارية الجافة في انبعاث أبخرة أو عوادم كبريتية حارقة.

ويبقى السؤال.. أي النوعان أفضل البطارية السائلة أفضل أم الجافة؟

يؤكد خبراء نادي السيارات الألماني أن البطاريات الجافة تعمل بكفاءة عالية في البيئات منخفضة الحرارة بعكس البطاريات السائلة التي تتأثر بدرجات الحرارة المنخفضة، فضلًا عن انعدام الآثار الضارة التي تسببها البطاريات السائلة نتيجة انبعاثا أبخرة كربونية منها.

إلا أن ارتفاع أسعار البطاريات الجافة مقارنة بالسائلة، وكذلك صعوبة صيانتها عند تعرضها للتلف يرجح في بعض الأحيان كفة البطاريات السائلة وخاصة في السوق المصري.