خطيب المسجد الأقصى: "الاقصى" للمسلمين وحدهم

رام الله- وفا- أكد خطيب المسجد الأقصى المبارك خلال خطبة الجمعة الثانية من شهر رمضان اليوم، ان المسجد الاقصى المبارك هو للمسلمين وحدهم.

وأشار الى أنه ورغم الظروف الصعبة التي يعيشها أهل مدينة القدس جراء الممارسات الظالمة والضرائب الباهظة، والاقتحامات المستمرة من قبل المستوطنين، وهدم البيوت والاعتقالات وابعاد الناس عن المسجد الاقصى، وتشديد الخناق على العاملين فيه وبخاصة حراس المسجد، الا أن هذه الاجراءات لن تغير من واقعنا شيئًا، ولن تغير من حقيقة اسلامية الأرض والمقدسات. مشددا على ضرورة رعاية وحماية المسجد الأقصى من اعتداءات الاحتلال، وذك من خلال الرباط فيه.

وأضاف "هنا في أرضنا اختلت الموازين، وانتشر الاعتداء، وسفكت الدماء، وازهقت الارواح، والمطلوب منا أن نوحد صفنا وكلمتنا، وأن نقول كلمة الحق والعدل، والا فالخطر القادم أدهى وأمر" مبيننا أن أهل مدينة القدس أكرمهم الله بالرباط في هذه المكان المقدس.

وأضاف "لقد من الله عليكم يا اهل بيت المقدس وفلسطين بالصبر الجميل، وتحمل اهلنا الأذى بكل اشكاله والوانه، فقد قدموا الاسرى الذين يحرمون من أبسط الحقوق التي كفلتها الاعراف الدولية ويحرمون من زيارة الأهل والأقارب، كما قدموا قوافل الشهداء من أجل الحرية".