رزق ورايدر يبحثان اتفاقية برنامج العمل اللائق

رام الله - وفا- بحث رئيس اتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية خليل رزق، مع مدير عام منظمة العمل الدولية جاي رايدر والوفد المرافق له، بحضور وزير العمل مأمون أبو شهلا، توقيع برنامج العمل اللائق الفلسطيني 2017-2020، والذي سيتم التوقيع عليه خلال الزيارة الحالية لمدير المنظمة الدولية.

وثمن رزق، خلال اللقاء الذي عقد في مقر غرفة تجارة وصناعة رام الله اليوم الجمعة، دور منظمة العمل الدولية في دعم الشركاء الاجتماعيين والحوار الاجتماعي، والذي كان من أهم ثماره إقرار قانون الضمان الاجتماعي وقانون الحد الأدنى للأجور.

وطالب رئيس الاتحاد المنظمة، بإيلاء اهتمام خاص ودعم المحافظات الجنوبية والقدس، نظرا للظروف التي يعانيها شعبنا من الحصار والإغلاق، والضغط لفتح مكاتب غرفة القدس المغلقة من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي منذ 17 عاماً.

من جهته، أكد رايدر مواصلة دعم المنظمة للشركاء في فلسطين، من حيث توسيع نطاق الحماية الاجتماعية ودعم تنفيذ نظام الضمان الاجتماعي، وتحسين فرص كسب العيش والتشغيل للشباب، وتمكين النساء اقتصادياً، وتعزيز حوكمة العمل، ومأسسة الحوار الاجتماعي والترويج لمبادئ العدالة الاجتماعية.

وأشار إلى أنه على اطلاع تام على ظروف العاملين داخل الخط الأخضر، وحرص المنظمة على تحسين ظروف العمال الفلسطينيين، والحفاظ على حقوقهم، والعمل على تنفيذ توصيات التقرير السنوي لبعثة تقصي الحقائق المنبثقة عن المنظمة.