ألمانيا تعتقد أن النظام السوري يجب تغييرهه في نهاية عملية سلام

برلين - رويترز - قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية اليوم الاثنين إن بلاده لا تزال تعتقد أن حكومة الرئيس السوري بشار الأسد يجب تغييرها في نهاية عملية سلام، لكنه أقر بالحقائق التي تجعل ذلك مستحيلا على المدى القصير.

وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية، في نفس المؤتمر الصحفي، إنه سيتعين إجراء انتخابات بعد عملية سلام طويلة في سوريا التي تشهد حربا تشارك فيها أطراف عديدة.

ولم يُطلب من ألمانيا المشاركة في ضربات صاروخية شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا على مواقع للحكومة السورية هذا الأسبوع بعد هجوم كيماوي مزعوم أُلقي باللوم فيه إلى حد كبير على حكومة الأسد.