"بوتين" لـ "روحاني": أي ضربات جديدة على سوريا ستحدث فوضى في العلاقات الدولية

الحياة الجديدة- أ ف ب - حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاحد من ان توجيه الغرب ضربات جديدة على سوريا سيحدث "فوضى" في العلاقات الدولية، وذلك بعد هجوم منسق السبت نفذته الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا.

وقال بوتين خلال اتصال هاتفي مع نظيره الايراني حسن روحاني انه "اذا تكررت افعال مماثلة في انتهاك لميثاق الامم المتحدة فان هذا سيحدث من دون شك فوضى في العلاقات الدولية"، بحسب بيان للكرملين.