ركلتا جزاء تساعدان يوفنتوس على تخطي بنيفنتو العنيد

ميلانو - رويترز - احتاج يوفنتوس متصدر دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم إلى ركلتي جزاء، أثارت الثانية الكثير من الجدل بعد تدخل ضد جونزالو هيجوين، ليفوز 4-2 على بنيفنتو متذيل الترتيب الذي أدرك التعادل مرتين السبت.

ونفذ باولو ديبالا، الذي طرد في الهزيمة 3-صفر أمام ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء، ركلتي الجزاء بنجاح في طريقه لتسجيل الثلاثية الثالثة في الدوري هذا الموسم.

لكن الحديث كان عن دور هيجوين في الحصول على ركلة الجزاء الثانية.

وأبعد نيكولاس فيولا ساقه مع استلام هيجوين لتمريرة لكن اللاعب الأرجنتيني سقط أرضا رغم أن الإعادة التلفزيونية أظهرت عدم وجود تدخل واضح.

لكن الحكم احتسب ركلة جزاء حولها ديبالا بنجاح ليكمل الثلاثية في الدقيقة 74 ويمنح يوفنتوس التقدم 3-2.

واختتم البديل دوجلاس كوستا الأهداف قبل ثماني دقائق على النهاية.

ووضع ديبالا يوفنتوس في المقدمة في الدقيقة 16 بتسديدة رائعة من عند حدود منطقة الجزاء لكن شيخ دياباتي أدرك التعادل لبنيفنتو من مدى قريب بعد ذلك بثماني دقائق.

واستعاد يوفنتوس التقدم في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول بعد سقوط ميراليم بيانيتش داخل منطقة الجزاء لينفذ ديبالا الركلة بنجاح لكن دياباتي أدرك التعادل مرة أخرى بضربة رأس بعد ست دقائق على بداية الشوط الثاني.

ويملك يوفنتوس، الساعي للقبه السابع على التوالي، 81 نقطة متقدما بسبع نقاط عن نابولي صاحب المركز الثاني الذي يستضيف كييفو غدا الأحد.

وقال ماسيميليانو اليجري مدرب يوفنتوس الذي يحل فريقه ضيفا على ريال في سانتياجو برنابيو في إياب دور الثمانية يوم الأربعاء "العودة للانتصارات كانت مهمة بعد الهزيمة أمام ريال مدريد.

"عندما تخسر كما حدث لنا فان عليك ان تتحلى بالقوة بما يكفي لنسيان الأمر والتقدم للأمام".

ورفض روبرتو دي تزيربي مدرب بنيفنتو التعليق على ركلتي الجزاء "لا أحب الحديث عنهما. أفضل التركيز على ما الذي نستطيع فعله عندما نستحوذ على الكرة.

"هذا الفريق لا يستحق أن يكون في المركز الأخير".

وحقق فيورنتينا، صاحب المركز السابع برصيد 50 نقطة، فوزه السادس على التوالي عندما أحرز ماركو بيناسي وجيوفاني سيميوني هدفين في الشوط الأول ليفوز 2-صفر على روما صاحب المركز الثالث برصيد 60 نقطة.