الحكواتي وخليل النعيمي وعهد التميمي يفوزون بجائزة محمود درويش

رام الله- الحياة الثقافية - أعلن نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمود درويش رامز جرايسي مساء امس ، الثلاثاء أسماء الفائزين بجائزة محمود درويش للعام 2018، وذلك في متحف محمود درويش في مدينة رام الله.
وفاز بالجائزة لهذا العام كل من الطبيب والروائي السوري خليل النعيمي، والمسرح الوطني (الحكواتي) في القدس، ومنحت الجائزة استثنائيا للطفلة المعتقلة عهد التميمي.
وكانت هناك كلمات لكل من رامز جرايسي، ورئيس بلدية رام الله موسى حديد، وخليل النعيمي، وديمة جمعة السمان ممثلة عن مسرح الحكواتي، ووعد التميمي شقيق عهد.
وقرأ عضو لجنة تحكيم الجائزة الروائي الفلسطيني أكرم مسلّم، بيان الجائزة الذي تضمّن مسوّغات منح الجائزة للفائزين.
وقام وزير الثقافة إيهاب بسيسو، ورامز جرايسي، وموسى حديد بتسليم الدروع والجوائز للفائزين.
وقد استلمت ديمة السمان جائزة المسرح الوطني، واستلم باسم التميمي والد عهد وصديقاتها جائزتها، واستلم النعيمي جائزته الشخصية وتبرّع بقيمتها المادية لنادي الأسير الفلسطيني.
وقدمت فرقة جوري الفنية عددا من المقطوعات الموسيقية، والأغنيات، وقد قدم الأمسية الشاعر فارس سباعنة.
يذكر أن هذه الجائزة تمنحها سنويا مؤسسة محمود درويش للحقول الإبداعية واختير لها يوم الثالث عشر من آذار كونه يوم ميلاد الشاعر محمود درويش، الذي أطلق اسمه على الجائزة.