اللواء فرج: عصابات الظلام ستذهب للجحيم ومصرون على وحدة الوطن

غزة- الحياة الجديدة- أكرم اللوح- أكد اللواء ماجد فرج رئيس جهاز المخابرات العامة، اليوم الثلاثاء، "أن ما قامت به عصابات الظلام، وكل المجرمين، وكل الرافضين، لوحدة الوطن وسلامته، واحترامه السياسي ممثلا بالرئيس محمود عباس، ورئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله، لن تثنينا عن الاستمرار بالحرص على وحدة شعبنا".

وأضاف اللواء فرج في تصريح صحفي عقب محاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت موكب رئيس الوزراء لدى وصوله لقطاع غزة :" فلتذهب عصابات الظلام إلى الجحيم، وستذهب إلى الجحيم، وكل المحاولات الاجرامية لن تثنينا عن الاستمرار بالحرص على وحدة شعبنا".

ووصف اللواء فرج محاولة الاغتيال حيث كان يرافق رئيس الوزراء بالجبانة وتستهدف قبل كل شيء ضرب وحدة الوطن مشيرا إلى أن الإصرار على تحقيق الوحدة الوطنية ثابت، وأن رئيس الوزراء أكمل مشروعه، والرئيس أصر أن نبقى في غزة وننفذ الأجندة وبعدها نغادر".

وحول المسؤول عن عملية التفجير قال فرج :" من المبكر اتهام أحد، ولكن من هو موجود يتحمل المسؤولية الكاملة عن ضمان سلامة الأراضي".