ابو سمهدانة يندد بالاعتداء على موكب الحمد الله ويؤكد على ضرورة تمكين الحكومة

غزة- الحياة الجديدة-أكرم اللوح ندد القيادي في حركة فتح ومحافظ المنطقة الوسطى الدكتور عبد الله أبو سمهدانة، صباح اليوم، بجريمة الاستهداف التي تعرض لها موكب دولة رئيس الحكومة الدكتور رامي الحمد الله ومدير المخابرات العامة اللواء ماجد فرج لدى وصولهما إلى غزة، واصفاً الاستهداف بالخطير.

وقال ابو سمهدانة في تصريح صحفي تعقيباً على حادث الانفجار الذي تعرض له موكب الحمد الله وفرج :" الكثيرين ممن لم ترق لهم المصالحة ولا زالوا يتربصون بكل محاولة لإنهاء الانقسام نظراً لوجود من هم مستفيدين من بقاء هذا الانقسام".

وشدد ابو سمهدانة, على أن هذا الحادث يؤكد من جديد على ضرورة تمكين الحكومة الفلسطينية في غزة وبسط سيطرتها على كافة الجوانب وفي مقدمتها الجانب الأمني، داعياً حركة حماس إلى تشكيل لجنة تحقيق حيادية والكشف عن الجناة في اسرع وقت، مؤكداً في الوقت ذاته ان حركة فتح ماضية في المصالحة باعتبارها الخيار الاستراتيجي في مواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية برمتها .