كيف تحافظي على بشرتك نضرة طوال الشتاء!!

فصل الشتاء هو من أكثر الفصول الذي تفقد فيه البشرة رونقها ونضارتها وذلك بسبب الإضطرابات المختلفة للمناخ، إلى جانب الإنخفاض الشديد في درجات الحرارة، كل هذا ينعكس على البشرة بالسلب مما يتركها جافة وخشنة، لهذا السبب إليكِ مجموعة من النصائح للحفاظ على نضارة البشرة وحمايتها من الجفاف خلال فصل الشتاء.

قبل البدء في اتباع أيا من النصائح التالية، عليكِ التعرف أولا على نوع بشرتك، فهذا سيسهل عليكِ الطريق في معرفة ما تحتاجيه، و تنقسم البشرة إلى أربعة أقسام هم: دهنية وجافة وعادية ومختلطة ولكل منها طريقة خاصة للتعامل معها.

بما أن الشتاء يساعد كثيرا على جفاف البشرة فإن الحل الامثل هو الترطيب الجيد،وذلك من خلال استخدام كريمات طبيعية مرطبة للبشرة مع التدليك الجيد لكل جزء فيها، وللحصول على أفضل نتائج يفضل وضع الكريم مباشرة بعد غسل الوجه أو الإستحمام.

تجنبي استخدام الصابون في غسل الجسم أو الوجه فهو يترك البشرة جافة، ويفضل استبداله بغسول مناسب لنوع البشرة أو سائل استحمام يحتوي على زيوت مرطبة للجسم.

ينسى الكثير من الناس شرب الماء في فصل الشتاء، وهذا من الأسباب الرئيسية لجفاف البشرة وخسارة نضارتها، ويمكن الإستعانة بتطبيقات الكترونية تذكرك دوما بتناول 8 اكواب على الأقل من الماء يوميا.

يصعب على الكثيرين الإستحمام بماء بارد في فصل الشتاء، فإذا كنتِ لا تودين خسارة الزيوت والترطيب الطبيعي لجسمك فعليكِ الإستغناء عن الماء الساخن و استبداله بالماء الفاتر في الشتاء والبارد في الصيف.

المواظبة على وضع واقي الشمس حتى في الشتاء، حيث أن أشعة الشمس الضارة لا تفرق بين شتاء وصيف، ويمكن أن تؤذي بشرتك في أي وقت، لهذا يجب الحرص على وضع كريم واقي للشمس به نسبة حماية كافية من الأشعة الفوق بنفسجية الضارة.

الاهتمام بارتداء الملابس الصوف عند الخروج من المنزل لتنشيط الدورة الدموية ومقاومة البرد، حيث أن الهواء البارد ورياح الشتاء تعمل على الجفاف السريع للبشرة وتذهب عنها نضارتها ورونقها.

ليس هناك أروع من المواظبة على استخدام الزيوت الطبيعية لعلاج جفاف وخشونة البشرة خاصة على اليدين، ومن الزيوت الفعالة لهذا الغرض نجد :زيت الزيتون وجوز الهند، فيمكن تدليك اليدين بهما صباحا ومساءا.

الوجه هو أكثر منطقة معرضه لهواء الشتاء البارد، ولهذا فهو المنطقة الأولى بالعناية والترطيب، لذلك احرصي على اختيار كريمات وغسول للبشرة يدخل الحليب أو الكريمة في مكوناتها، فهي عناصر هامة جدا لمنح البشرة الترطيب والنضارة التي تستحقها.

يفضل الإبتعاد عن كريمات الترطيب التي تحتوي على الفازلين أو البتروليوم جيلي، واستبدالها بكريم أو مرطب للوجه والشفاه مصنوع من مكونات طبيعية.

اذا كانت بشرتك جيدة وخالية من العيوب فلا حاجة للإستخدام المفرط لكريم الأساس، لأنه ثقيل على البشرة ويظهر علامات الإجهاد عليها، ويمكن استبداله بخافي العيوب أو "الكونسيلر".