ميسي وسامباولي يرسمان خطة المونديال في 90 دقيقة

التقى أسطورة الكرة الأرجنتينية، ليونيل ميسي، أمس الثلاثاء، المدير الفني لمنتخب بلاده، خورخي سامباولي، للحديث عن مستقبل الفريق في إطار استعداداته لخوض منافسات بطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

واستمر الاجتماع ساعة ونصف الساعة، وعقد في مركز تدريبات نادي برشلونة الإسباني، حسبما أكدت مصادر داخل المنتخب الأرجنتيني.

وخلال الاجتماع، بحث ميسي وسامباولي مسألة تقييم الاستعدادات البدنية للمنتخب الأرجنتيني، والمباريات التي سيخوضها نجم برشلونة حتى نهاية الموسم الجاري، واللقاءات الودية التي سيلعبها "منتخب التانجو" قبل انطلاق المونديال.

ويستهل المنتخب الأرجنتيني مشواره في المونديال بمواجهة أيسلندا في 16 يونيو المقبل.

ويرافق سامباولي في جولته الأوروبية، مساعده سيباستيان بيكاسيسي والمعد البدني للأرجنتين، خورخي ديسيو، حيث أعلن الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم في وقت سابق، أن الثلاثي المذكور سيزور إسبانيا وإيطاليا وإنجلترا وفرنسا.

وقام المدرب الأرجنتيني بزيارة مدينة إشبيلية الإسبانية مطلع الأسبوع الجاري، قبل أن يتوجه إلى برشلونة ويلتقي مع المدافع خافيير ماسكيرانو ثم مع ميسي في اليومين الماضيين، عقب انتهاء الحصة التدريبية للنادي الكتالوني.

والتقى سامباولي أيضا المدير الفني لبرشلونة، إرنستو فالفيردي الذي استقبله لدى وصوله إلى مقر تدريبات الفريق، وقام مدرب الأرجنتين بجولة داخل أبنية مركز تدريبات برشلونة الذي سيقيم فيه المنتخب الأرجنتيني معسكره قبل السفر إلى روسيا للمشاركة في المونديال.

ومن المقرر أن يستكمل سامباولي ومساعداه جولتهم الأوروبية في الأيام القادمة، حيث سيزورون مدن مدريد ولندن ومانشستر وروما وميلانو وتورينو وباريس.

وإضافة إلى اجتماعه بلاعبي المنتخب الأرجنتيني، سيلتقي سامباولي في إنجلترا بعض المدربين مثل بيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، وماوريسيو بوكيتينو، مدرب توتنهام، وجوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد.

وتلعب الأرجنتين في المونديال بالمجموعة الرابعة بجانب منتخبات كرواتيا ونيجيريا وايسلندا.

ويخوض المنتخب الأرجنتيني مباراتين وديتين في مارس المقبل، حيث يلتقي إيطاليا بمدينة بازل السويسرية يوم 23، ثم إسبانيا بعدها بأربعة أيام.