الجيش السوري يكسر الحصار على قاعدة عسكرية قرب دمشق

بيروت  (رويترز) - قالت قناة الإخبارية التلفزيونية التي تديرها الدولة أمس الأحد إن الجيش السوري كسر الحصار الذي تفرضه المعارضة المسلحة على قاعدة عسكرية عند المشارف الشرقية لدمشق.

وكان مسلحون ينتمون في الأساس لجبهة أحرار الشام وسعوا سيطرتهم الأحد قبل الماضي على أجزاء من قاعدة إدارة المركبات العسكرية في بلدة حرستا بالغوطة الشرقية.

وشنت قوات خاصة من الجيش السوري تدعمها مقاتلات روسية هجوما لكسر الحصار وتحرير ما لا يقل عن 200 جندي يعتقد أنهم كانوا محاصرين داخل القاعدة المترامية الأطراف.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القوات السورية "فتحت ثغرة" أوصلتها إلى القاعدة.

وكانت قوات المعارضة اقتحمت القاعدة في نوفمبر تشرين الثاني الماضي في مسعى لتخفيف الضغط على بلدات وقرى الغوطة الشرقية.

وكانت القاعدة تستخدم منذ فترة طويلة في ضرب الغوطة الشرقية المكتظة بالسكان في محاولة لإجبارها على الاستسلام.

ويعيش بالغوطة الشرقية التي تسيطر عليها المعارضة أكثر من 300 ألف شخص تحت حصار قوات الجيش منذ 2013.