ندوة في طولكرم بعنوان "مئوية الشاعرة فدوى طوقان"

طولكرم-وفا- نظمت مديرية التربية والتعليم العالي في محافظة طولكرم، ندوة بعنوان "مئوية الشاعرة فدوى طوقان"، برعاية محافظ طولكرم عصام أبو بكر، وحضور مديرة التربية سلام الطاهر، ومدير مديرية الثقافة منتصر الكم، والشاعر فاروق مواسي.

وأكد أبو بكر أهمية تعزيز الدور الثقافي، باعتباره أحد أركان الحفاظ على الهوية الوطنية الفلسطينية في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي، وعدوانه المستمر على شعبنا الفلسطيني.

وأعرب عن اعتزازه وفخره بالشعراء الفلسطينيين الذين ساهموا في نقل الرواية الفلسطينية وتجسيدها ودحض رواية الاحتلال الزائفة. وأكد دور الشاعرة فدوى طوقان ومكانتها، وتواصلها مع كافة شعرائنا في الوطن والخارج من أجل تعزيز صمود الفلسطينيين على أرضهم في مواجهة جرائم الاحتلال.

وتابع أبو بكر، أن طوقان وغيرها من الشعراء، ستبقى ذكراهم باقية ما بقيت القضية الفلسطينية وما بقيت هذه الأجيال التي تتغنى بدورهم وشعرهم المؤثر في كل فرد من أبناء شعبنا.

بدورها، ذكرت الطاهر، أن الندوة تأتي في إطار خطة وضعتها وزارة التربية بالشراكة مع وزارة الثقافة، من أجل تسليط الضوء على شخصيات أدبية وثقافية شكلت منعطفا في حياة شعبنا، كانت منهم سنديانة فلسطين "فدوى طوقان"، والتي واكبت عددا من الأحداث الجسام فكان لشعرها بصمة واضحة في حياة الفلسطينيين.

ووجهت الدعوة للطلبة للتسلح بالعلم والاقتداء بمنارات الوطن أمثال طوقان حتى نيل الحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وألقى المشرف التربوي في مديرية التربية نائل طمير، عددا من قصائد الشاعرة الراحلة. وأكد على المكانة التي تتمتع بها لدى الشعراء والأدباء العرب خاصة الفلسطينيين من أمثال الشاعر الراحل عبد الرازق رشيد أبو بكر.

إلى ذلك، تحدث الشاعر فاروق مواسي عن سيرة الشاعرة فدوى طوقان وألقى بعضا من أشعارها وتناول أبياتا شعريةً تتغنى بالراحلة طوقان.