تأهل أوروجواي والأرجنتين وكولومبيا إلى كأس العالم

بعد جولة أخيرة مثيرة في تصفيات أميركا الجنوبية

(رويترز) - تأهلت أوروجواي والأرجنتين وكولومبيا إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم العام القادم بعد جولة أخيرة مثيرة في تصفيات أميركا الجنوبية شهدت أيضا حصول بيرو على فرصة خوض جولة فاصلة ضد نيوزيلندا.

وكانت البرازيل محظوظة لتجنبها أغلب الأحداث المثيرة بعدما ضمنت بالفعل التأهل في وقت سابق في صدارة الترتيب لكن كان لا زال لها كلمة في هوية المنضمين إليها في روسيا العام القادم.

وتأخرت الأرجنتين، التي بلغت نهائي كأس العام في 2014 لكنها كانت خارج المراكز المؤهلة للنهائيات قبل انطلاق الجولة الأخيرة، في الدقيقة الأولى أمام الاكوادور لكن ليونيل ميسي المتألق سجل ثلاثة أهداف ليضمن لبلاده احدى بطاقات التأهل المباشر الثلاث المتبقية.

وقال ميسي بعد فوز الأرجنتين 3-1 في كيتو "لحسن الحظ كان رد فعلنا سريعا بعد أن سجلت الاكوادور هدفها. أحمد الله.. نجحنا في تحقيق هدفنا".

كما تأخرت أوروجواي أيضا بعد أن سجل جاستون سيلفا هدفا بالخطأ في مرماه في الدقيقة 24 ليمنح بوليفيا التقدم لكنها ردت بأربعة أهداف بواقع هدفين في كل شوط لتضمن المركز الثاني في تصفيات أميركا الجنوبية المكونة من عشرة فرق خلف البرازيل بطلة العالم خمس مرات.

ومنح مارتن كاسيريس وإدينسون كافاني وهدفان سجلهما لويس سواريز تقدما مريحا لأوروجواي قبل أن يسجل دييجو جودين بالخطأ في مرماه ليجعل النتيجة 4-2.

وأعطى هدف في الشوط الثاني منتخب بيرو فرصة الظهور في كأس العالم لأول مرة منذ 1982 عندما ألغت تسديدة باولو جيريرو الرائعة من ركلة حرة تقدم جيمس رودريجيز لكولومبيا في المباراة التي جرت في ليما.

وفشلت بيرو، التي لم تخسر في مبارياتها الست الأخيرة بالتصفيات بقيادة المدرب الأرجنتيني ريكاردو جاريكا، في تحقيق الفوز الذي كان سيضمن لها التأهل مباشرة لكنها حصلت على فرصة خوض مواجهة من مباراتي ذهاب وعودة أمام نيوزيلندا بطلة تصفيات الأوقيانوس.

وقال جاريكا بعد التعادل 1-1 مع كولومبيا "الوجود في هذا المركز كان أحد أهدافنا في التصفيات. هناك 180 دقيقة متبقية. نعرف أن الأمر صعب لكن كل شيء في أيدينا".

وضمنت البرازيل التأهل بالفعل قبل مباراتها أمام تشيلي لكن فوزها 3-صفر على أرضها تسبب في تراجع الفريق الزائر من المركز الثالث إلى السادس في الترتيب ليفشل حتى في الصعود لملحق التصفيات.

وبفضل هدف باولينيو وثنائية جابرييل جيسوس في الشوط الثاني زادت البرازيل من مسيرتها الخالية من الهزائم في التصفيات إلى 17 مباراة متتالية.

وقال جيسوس "أنهينا التصفيات في الصدارة بفوز رائع على فريق قوي".

وكانت النتيجة بمثابة نهاية مسيرة رائعة للمنتخب التشيلي الذي فاز باخر نسختين لكأس كوبا أميركا في 2015 و2016 وتأهل لاخر نسختين في كأس العالم.

وقال لاعب الوسط ارتورو فيدال الذي غاب عن المباراة بسبب الإيقاف "روحي تحطمت. أشكر اللاعبين على كل شيء.. على كل السنوات الرائعة معا ونحن نبذل كل ما في وسعنا في كل مباراة".

كما فشلت باراجواي في التأهل بعد خسارتها 1-صفر بملعبها أمام فنزويلا متذيلة الترتيب عندما كان الانتصار كافيا لتصعد لملحق التصفيات بدلا من بيرو.