تحذير من التعامل مع معلومات غير رسمية بحق الأسرى

رام الله- الحياة الجديدة-  أهابت اللجنة الإعلامية للإضراب بكافة وسائل الإعلام والصحفيين والنشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، عدم اعتماد أو نشر أو التعاطي مع أي بيان يصدر باسم الحركة الأسيرة أو الأسرى المضربين عن الطعام، إن لم يصدر عن اللجنة الإعلامية المنبثقة عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني، أو أية جهة أخرى واضحة ومعروفة تمثل الفصائل الوطنية والإسلامية.

وأكدت اللجنة في تعميم وصل "الحياة الجديدة" مساء اليوم أن أي بيان لم يصدر عنها أو عن جهات واضحة  تمثل الفصائل بشأن قضية الإضراب، فهو حتماً لا يمثلها و لا يمثل الحركة الأسيرة، محذرة من تداول أية بيانات غير واضحة المصدر، وخاصة مع وصول إضراب الأسرى إلى مرحلة حساسة ودقيقة.