زمير: "قضية ازاريا لم تمنع الجنود من القتل"

رام الله- الحياة الجديدة- تكتب صحيفة "هآرتس" ان قائد المنطقة الجنوبية في الجيش الاسرائيلي، الجنرال ايال زمير، قال امس الثلاثاء، ان الجيش الاسرائيلي لن يساوم على قيمه، والا سيفقد اخلاقه. وكان زمير يتحدث في مؤتمر حيفا للقيادة على خلفية ادانة الجندي اليؤور ازاريا بقتل "المخرب" الفلسطيني عبد الفتاح الشريف بعد ان كان مصابا وينام على الأرض.
وقال الجنرال الاسرائيلي انه يجب القول بشكل واضح انه "في اليمين الذي يقسمه الجندي قيل بأن الجندي يقسم بالإخلاص للدولة ومؤسساتها المنتخبة. هذا القسم لا يشمل الاخلاص للشبكات الاجتماعية". واضاف بأن "ازاريا ارتكب مخالفة جنائية كما حددت المحكمة". وفي رده على الادعاءات بوجود تخوف لدى الجنود من اطلاق النار خلال العمليات الارهابية قال انه "لا يوجد أي تخوف كهذا لدى الجنود".
كما تحدث في المؤتمر قائد المنطقة الوسطى سابقا، الجنرال احتياط ابي مزراحي، الذي قال انه يجد صعوبة في فهم كيف يمكن حتى لشخص واحد ان يعتقد بأن ازاريا تصرف بشكل صحيح. وذكر مزراحي بالتحقيق الذي اجراه القادة والذي اتضح منه بأن القادة هم الذين ابلغوا عن اطلاق النار الشاذ. وقال: "اشعر بالقلق ازاء الاستطلاعات التي تظهر بأن غالبية الجمهور يدعم اطلاق النار. هذا خطأ على مستوى قومي. هذه دولة مجنونة ولا يوجد تعبير آخر".
في الموضوع ذاته كتب وزير الامن افيغدور ليبرمان على صفحته في الفيسبوك امس: "في ضوء التوجهات الكثيرة الى مكتبي في موضوع اليؤور ازاريا، اقول مرة اخرى، ولكي يكون واضحا وحادا: من يريد مصلحة اليؤور ازاريا يجب عليه الان الجلوس بهدوء ووقف الضجيج والاضطراب". واضاف ليبرمان: "كلنا نتذكر ان الحديث عن جندي من جهة، وعن "مخرب" جاء لقتل اليهود من جهة اخرى. نحن نفعل كل شيء من اجل الحفاظ على قيم الجيش وعلى ازاريا، وكل شيء اخر يسبب الضرر فقط".