الزق يحمّل "حماس" المسؤولية عن أزمة الكهرباء في قطاع غزة

رام الله- الحياة الجديدة-  حمّل عضو هيئة العمل الوطني في قطاع غزة محمود الزق، حركة حماس المسؤولية المباشرة عن أزمة الكهرباء، التي انعكست سلبا على كافة مناحي الحياة في القطاع، سيما وأن المؤسسات والموظفين المحسوبين على الحركة لا يدفعون شيئا ولا يسددون التزاماتهم المالية لشركة الكهرباء.

وقال الزق في حديث لـ"صوت فلسطين" اليوم  الاثنين، إن حركة حماس تتعامل مع شركة الكهرباء كهيئة حزبية تابعة لها، وإن مبلغ المئة وسبعين شيقل الذي تقتطعه من موظفيها شهريا، ويبلغ حوالي ثمانية ملايين شيقل، لا يصل منه شيء لصندوق الكهرباء، مطالبا بمغادرة الشركة التي تخدم الحاكم ولا تخدم المواطن.