عاجل

الرئيسية » عناوين الأخبار » تقارير خاصة »
تاريخ النشر: 21 تشرين الأول 2015

الاحتلال يعتقل 6 فتية وسيدة في القدس

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- ديالا جويحان- اعتقلت قوات الاحتلال، مساء اليوم، ستة فتية وسيدة مقدسية من حي البستان في بلدة سلوان جنوب الاقصى المبارك بعد ان اعتدت عليهم بالضرب.

وافاد شهود عيان في البلدة، بان قوات كبيرة مدججة بالسلاح تنتشر في حي البستان نكلّت بالفتية بعد تفتيشهم المذل والمهين قبل ان تعتقلهم، والفتية هم: أحمد الرجبي 17 عاماً، محمد ياسين شلودي 17 عاماً، محمد مهدي شلودي 11 عاماً، فادي حمزة شلودي 14 عاماً، حماده نادر عودة 18 عاماً، والسيدة شفاء الشلودي (ام سامر).

وقال أحد الشهود: ان جنود الاحتلال صوبوا البنادق في وجه امهات المعتقلين وتهديدهم بالقتل في حال عدم الابتعاد عن المكان، وذلك بعد احتجاجهن على اعتقال الفتية واهانتهم.

ولفت أن الاحتلال نشروا قمصان لعائلة الشلودي على حائط المنزل وقاموا بالاتصال مع البؤر الاستيطانية ونقطة المراقبة لمعرفة ان كانت هذه الملابس لملقيين الحجارة.

اغلاق مدخل سلوان بالمكعبات الاسمنتية

تشهد بلدة سلوان نقطة تفتيش ونشر المكعبات الاسمنتية عند مدخل وادي حلوة، وعند طريق وادي الربابه يتمركز  جيب عسكري في الفترات الصباحية والمسائية.

من جهة أخرى  محامي نادي الأسير مفيد الحاج أن مخابرات الاحتلال حوّلت الفتيين فادي العباسي (17 عاماً) ومحمد غيث (17 عاماً)، للاعتقال الإداري بعد "عدم نجاح نيابة الاحتلال بانتزاع اعترافات منهما خلال التحقيق"، مشيراً إلى أن ذلك يعتبر سابقة بحقّ أسرى القدس القاصرين.

يذكر أن الاحتلال اعتقل الفتيين عباسي وغيث في التاسع عشر من الشهر الجاري، ومدّد اعتقالهما بذريعة التحقيق.

وتأتي سياسة الاعتقال الاداري كعقاب جماعي بحق ابناء القدس نتيجة سوء الاوضاع والاغلاقات والضغط والدعوات لاستمرارية الاعتقال من قبل الاحتلال بصفوف الفتية والشبان في مدينة القدس، حيث وصل عدد المعتقلين اداريا خلال الاسبوع لـ 11 مقدسي من بينهم والد الشهيد ثائر ابو غزالة.