عاجل

الرئيسية » عناوين الأخبار » شؤون فلسطينية »
تاريخ النشر: 05 تموز 2022

أهالي الأسرى يطالبون بمحاكمة قتلة الأسيرة الشهيدة سعدية فرج الله

طولكرم – الحياة الجديدة – مراد ياسين - طالب أهالي الاسرى في طولكرم المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان والهيئات والمحافل الدولية بمحاكمة قتلة الشهيدة الاسيرة سعدية فرج الله مؤكدين على ضرورة نقل ملف الاسرى لمحكمة الجنايات الدولية لتقديم قادة مصلحة سجون الاحتلال للعدالة الدولية . 

جاء ذلك خلال الاعتصام الأسبوعي التضامني مع الاسرى قبالة الصليب الأحمر الدولي في مدينة طولكرم بحضور ممثلين عن هيئات وفصائل العمل الوطني وعدد من المتضامنين رفعوا خلالها الاعلام الفلسطينية وصور الشهيدة سعدية فرج الله التي استشهدت داخل سجون الاحتلال نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من قبل مصلحة سجون الاحتلال .

وقال مدير نادي الأسير في طولكرم إبراهيم النمر إن اعتصام اليوم خصص للتنديد باستشهاد الاسيرة فرج الله التي قضت داخل سجون الاحتلال نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من قبل مصلحة سجون الاحتلال محملا حكومة الاحتلال المسؤولية التامة عن استشهاد الأسيرة ، وعن استشهاد المزيد من الاسرى المرضى مثل الأسير فؤاد الشوبكي البالغ من العمر 83 عاما اكبر الاسرى سنا ويعاني من ورم في البروستاتا ، له 6 أبناء علما ان زوجته توفيت عام 2011 ، والاسير رائد ريان 28 عاما من بلدة بيت دقو مضرب عن الطعام منذ 90 يوما في سجن الرملة احتجاجا على تجديد الاعتقال الإداري له للمرة الثانية ووضعه الصحي في تدهور مستمر، والاسير معتصم رداد من بلدة صيدا معتقل منذ عام 2004 ومحكوم ب 20 عاما ويعاني من مرض السرطان يتناول اكثر من 65 حبة دواء يوميا ويعيش فيما يسمى مستشفى سجن الرملة وظروفة الصحية صعبة للغاية .

وطالب النمر بتشكيل لجنة تحقيق دولية للكشف عن ظروف استشهاد الاسرة فرج الله وإطلاق سراح جثمانها و10 شهداء أسري محتجزه جثامينهم في ثلاجات داخل سجون الاحتلال.

ونعى رئيس اللجنة الشعبية لخدمات مخيم طولكرم فيصل سلامة الشهيدة الاسيرة سعدية فرج الله التي استشهدت داخل سجون الاحتلال محملا الاحتلال التامة عن استشهادها نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من قبل مصلحة سجون الاحتلال بحق الاسرى المرضى، مؤكدا ان الاحتلال يعتبر نفسه دولة فوق القانون نتيجة الدعم الأمريكي الغير محدود لها في المحافل والهيئات الدولية، داعيا المجتمع الدولي والصليب الأحمر الدولي وهيئة الأمم المتحدة الخروج عن صمتها إزاء ما يجري من انتهاكات جسيمة داخل اقبية وزنازين الاحتلال .

وعبر مسؤول تنظيم الصاعقة في طولكرم خيري حنون عن أمله من رفع مستوى المشاركة الشعبية من قبل أهالي الأسرى والمجتمع الكرمي في الفعاليات التضامنية مع الأسرى، مؤكدا ان معاناة الاسرى تتفاقم يوميا وسط صمت مريب من قبل المجتمع الدولي وما يسمى منظمات حقوق الانسان ، مؤكدا ان وقفة اليوم خصصت للتنديد باستشهاد الأسيرة فرج الله ولسياسية الإهمال الطبي المتعمد من قبل مصلحة سجون الاحتلال ، ولتوجيه رسالة لكيان الاحتلال بان شعبنا لن يتخلى عن أسراه ، ورسالة للعالم اجمع بضرورة الخروج عن صمته ازاء ما يجري من انتهاكات خطيرة بحق الأسرى داخل السجون.

وندد ممثل جبهة التحرير العربية أسامة الفاخوري بإجراءات الاحتلال الوحشية بحق أسرانا البواسل داخل سجون الاحتلال ، مؤكدا ان الأسرى الأبطال أصبحوا مشروع شهادة أمام مصلحة سجون الاحتلال ، وهذا يتطلب تحرك الجمهور الفلسطيني على الأرض لنصرة الحركة الأسيرة وعدم تركهم وحيدين في المعركة ، كما طالب المجتمع الدولي الخروج عن صمتهم اتجاه ممارسة حكومة الاحتلال المتطرفة ضد البشر والشجر والحجر في الأراضي الفلسطينية المحتلة .