الرئيسية » القدس » عناوين الأخبار » شؤون فلسطينية »
تاريخ النشر: 08 كانون الأول 2021

الاحتلال يزيل خيمة الاعتصام في حي الشيخ جراح

اعتدى على أهالي حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- وفا- أزالت بلدية الاحتلال في القدس، مساء اليوم الأربعاء، خيمة الاعتصام في حي الشيخ الجراح شرق القدس المحتلة.

واقتحمت طواقم بلدية الاحتلال برفقة عناصر من شرطة الاحتلال المكان، وأزالت خيمة الاعتصام التي نصبها أهالي حي الشيخ جراح والمتضامنون معهم أمام منزل عائلة الكرد قبل نحو ستة أشهر، وعمدت على تمزيق الصور التي تحمل أسماء العائلات المهددة بالتهجير القسري من منازلها لصالح الجمعيات الاستيطانية.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قد اعتدت مساء اليوم الأربعاء، بالضرب، على مواطنين في حي الشيخ جراح شرق القدس المحتلة، والمهدد بالإخلاء القسري، خلال تصديهم لعشرات المستوطنين الذين اقتحموا الحي

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس أن "طواقمه تعاملت مع 4 إصابات بغاز الفلفل في حي الشيخ جراح، جراء اعتداء قوات الاحتلال على مجموعة من الشبان".

وكانت قوات الاحتلال أغلقت المداخل المؤدية إلى الحي، ومنعت المتضامنين مع أهله والصحفيين من دخوله ودققت في هوياتهم.

وكثفت قوات الاحتلال من انتشارها وحواجزها في الحي، وأغلقت المداخل المؤدية إليه، وحاولت طرد المتضامنين الذي جاءوا تلبيةً لدعوات أطلقها نشطاء مقدسيون للتصدي لمسيرة استفزازية للمستوطنين داخل الحي.

ووصلت مسيرة المستوطنين الاستفزازية إلى الحي تحت حماية من شرطة الاحتلال، واقتحم عدد منهم بناية سكنية في الحي وهتفوا "الموت للعرب"، وبعد أن رد الأهالي عليهم بالتكبيرات، اقتحمت قوات الاحتلال البناية واعتدت على سكانها بشكل همجي.

وكانت جمعيات استيطانية ويمينية متطرفة أطلقت دعوات للوصول في مسيرة إلى البؤرة الاستيطانية "شمعون الصديق" بحي الشيخ جراح؛ بذريعة "دعم" المستوطنين في الحي المقدسي.