الرئيسية » عناوين الأخبار » شؤون فلسطينية »
تاريخ النشر: 29 تشرين الثاني 2021

اشتية يلتقي فعاليات محافظة نابلس ويطلعها على الوضع السياسي والمالي

اطلع على الوضع الأمني في المحافظة

أكد دور فصائل العمل الوطني في استقرار الحالة الأمنية والسلم الأهلي

نابلس -وفا- على هامش انعقاد جلسة مجلس الوزراء في محافظة نابلس، التقى رئيس الوزراء محمد اشتية، اليوم الإثنين، فعاليات المحافظة بحضور المحافظ إبراهيم رمضان والوزراء، حيث اطلع على أهم احتياجات المحافظة.

ووضع اشتية الفعاليات في صورة الوضع السياسي العام، والجهود المبذولة على الصعيد الدولي للخروج من حالة الجمود والفراغ السياسي، لا سيما في ظل النهج الإسرائيلي الرامي إلى تدمير إمكانية إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، كما أطلعهم على الوضع المالي الصعب، خاصة في ظل انحسار الدعم الدولي واقتطاعات إسرائيل الجائرة.

واستعرض رئيس الوزراء حزمة المشاريع التي أقرتها الحكومة اليوم لصالح محافظة نابلس، التي خصصتها لقطاعات الحكم المحلي، والسياحة، والتنمية الاجتماعية، والصحة، والاتصالات، والزراعة، والبنية التحتية، والقطاع الخاص، والمواصلات، وبناء المدارس، ودعم المخيمات والبلدة القديمة والجمعيات التعاونية، وبرامج لخلق فرص عمل، إضافة لمشاريع مياه وكهرباء وقضايا متعلقة بالأمن.

والتقى رئيس الوزراء، بحضور المحافظ، مع مدراء المؤسسة الأمنية في المحافظة، حيث اطلع على الوضع الأمني فيها، وجهود المؤسسة الأمنية لحفظ الأمن والأمان، والحفاظ على السلم الأهلي.

كما التقى اشتية بفصائل العمل الوطني في المحافظة، مؤكدا ضرورة التكاتف والتعاون بين كافة مفاصل العمل الوطني في الحفاظ على استقرار الحالة الأمنية والسلم الأهلي.