الرئيسية » اقتصاد » عناوين الأخبار »
تاريخ النشر: 27 تشرين الأول 2021

نقابة العاملين في الخدمات التعليمية تعقد مؤتمرها التأسيسي

رام الله –الحياة الاقتصادية-  افتتح "شاهر سعد" أمين عام اتحاد نقابات عمال فلسطين، المؤتمر التأسيسي لنقابة العاملين في سلك الخدمات التعليمية، حيث أكد في كلمته الافتتاحية على حرص الإتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، على تعميق النهج الديمقراطي داخل النقابات كوسيلة فضلى لممارسة العمل النقابي وقيادته والإرتقاء بتجاربه، لبناء ميراث نقابي ناصح البياض، وخال من الأخطاء وزاخر بالإنجازات، بما يرتد بالنفع والفائدة على جمهور العمال الفلسطينيين والعاملات.

كما أشاد، بأدوار كافة الجهات التي ساهمت في عقد المؤتمر وتسهيل عمل اللجنة التحضيرية، سيما فروع الاتحاد في المحافظات، ومفوضية المنظمات الشعبية.

بدوره أكد "توفيق الطيراوي"، مفوض المنظمات الشعبية وعضو اللجنة المركزية في حركة فتح على دور العمال في التنمية الاقتصادية والمقاومة الشعبية وصولاً إلى تحرير فلسطين وإقامة الدولة الوطنية المستقلة من النهر إلى البحر.

كما أشاد الدكتور "واصل أبو يوسف" عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، ومسؤول ملف التنظيم الشعبي في المنظمة، بالعمل النقابي والنقابات، وضرورة الحفاظ على التقاليد الديمقراطية داخلها.

بدوره شدد وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور "أحمد مجدلاني" على العمل النقابي، معلناً عن وقوف ودعم الجميع لنقابة العاملين في سلك التعليم، إيماناً منهم بأهمية العمل النقابي، كأداة بناء وتصويب فعالة داخل المجتمعات السوية، وفي صميم ذلك الدفاع عن مصالح العمال والعاملات وحماية مكتسباتهم النقابية والعمالية.

كما حضر المؤتمر، أمين عام اتحاد المعلمين الفلسطينيين "سائد زريقات" و "محمد المصري – أبو سامر" نائب مفوض المنظمات الشعبية" في حركة فتح، و"نعيم مرار" مسؤول ملف المنظمات الشعبية في المفوضية، وجمع غفير من القادة النقابيين من مختلف مناطق الضفة الغربية.

وبوشر بالعملية الديمقراطية، بعد التأكد من اكتمال النصاب القانوني للمؤتمر، أي حضور 92 عضوا من أصل 158 عضو، هم أعضاء الهيئة العامة للنقابة، كما تم منح المرأة ما نسبته 30% من مقاعد مجلس النقابة العام.

الجلسة الثانية وفي الجلسة الثانية تلا رئيس اللجنة التحضيرية، تقرير اللجنة عن الشهور الثلاثة الماضية، الذي تضمن تفاصيل ووقائع ويوميات نظم المؤتمرات التأسيسية الفرعية في كافة المحافظات، حيث تم تسجيل 158 عضو كأعضاء مثبتين في مجلس النقابة العام، منهم 42 امرأة، شغلت (4) منهن أمانة سر النقابات الفرعية في المحافظات.

 ومن الجدير ذكره أن كافة المؤتمرات الفرعية عقدت مؤتمراتها بحضور رئيس اللجنة التحضيرية وممثلين عن التنظيمات ووزارة التربية التعليم.

لاحقاً لذلك، صادق أعضاء المؤتمر على تقرير اللجنة التحضيرية بالاجماع، دون أي معارضة، و صادقوا على صحة الإجراءات التي رافقت عقد المؤتمرات الفرعية للنقابة، وتمت المصادقة على النظام الداخلي للنقابة، وأقروا العدد النهائي لأعضاء الهيئة الإدارية ليصبح (15) عضواً، بعد إضافة ملف مقاومة الجدار والاستيطان والعمل الشعبي، كملف رئيس من ملفات العمل.

واختتم المؤتمر بالمصادقة على أسماء الهيئة الإدارية المنتخبة للنقابة الوطنية، والاتفاق على عقد اجتماع مخصص لتوزيع المهام على أعضائها.