الرئيسية » عربي ودولي » عناوين الأخبار »
تاريخ النشر: 12 تشرين الأول 2021

"التعاون الإسلامي" تدين افتتاح ما يسمى "متحف التسامح" في مقبرة مأمن الله بالقدس المحتلة

جدة -وفا- أدانت منظمة التعاون الإسلامي الاعتداء على حرمة المقابر الإسلامية بما فيها مقبرة مأمن الله واليوسفية في مدينة القدس، وافتتاح إسرائيل، قوة الاحتلال، ما يسمى "متحف التسامح" المقام على جزء من مقبرة مأمن الله الإسلامية في القدس المحتلة، ونبش قبور المسلمين التي يزيد عمرها عن ألف عام.

واعتبرت المنظمة، في بيان لها، اليوم الثلاثاء، أن ذلك يأتي في سياق سياسات الاحتلال الإسرائيلي ضد مدينة القدس المحتلة وأهلها ومقدساتها وهويتها الإسلامية ومعالمها الحضارية، ويشكل استفزازا لمشاعر المسلمين بشكل عام، والفلسطينيين على وجه الخصوص.

كما استنكرت، في السياق نفسه، مشاركة رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جياني إنفاتينو، في هذه الفعالية، معتبرة أن ذلك يشكل مخالفة للقيم النبيلة التي تقوم عليها الرياضة، ولمبادئ النظام الأساسي للاتحاد الدولي لكرة القدم، ويعكس انحيازا واضحا وغير مقبول لصالح الاحتلال الإسرائيلي.