الرئيسية » تقارير خاصة »
تاريخ النشر: 27 أيلول 2021

قرار لـ "النواب الأميركي" يجبر نائبة ديمقراطية على البكاء

تقرير: رايتشل جانفازا- ترجمة: إيناس عيسى

أعربت عضو مجلس النواب الأميركي اليكسندريا أوكاسيو-كورتز، عن معارضتها تشريعاً تخصص من خلاله واشنطن مليار دولار لتحديث منظومة القبة الحديدية في إسرائيل.
وقالت النائبة كورترز في تقرير نشرته (سي إن إن) الأميركية: "لوقت طويل سلمت الولايات المتحدة مساعدات غير مشروطة للحكومة الإسرائيلية، بينما لم تتناول أو ترفع قضية انتهاكات حقوق الإنسان ضدّ الفلسطينيين، وهذا الاختلال في القوى بين الإسرائيليين والفلسطينيين لا بد له من إجراء محادثات حقيقية بشأنه". 
واعتذرت كورتز للذين خيبت آمالهم قائلة: "للذين يعتقدون أنّ هذا المنطق عاجز أو عبارة عن جبن، أتفهم. وللذين طلبوا مني قمع هذا التقلب في مجتمعنا، وهم يشكلون أغلبية الناخبين ممن قدموا تغذية راجعة إلى مكتبنا، آمل أننا سنستطيع استغلال هذا اللحظة والفرصة للانخراط بشكل أعمق وتنمية حركة دعم جوهرية وحقيقية في مجتمعنا لحقوق الإنسان حول العالم- بما يتضمن تثمين واحترام حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني". 
وقالت الديمقراطية الممثلة عن ولاية نيويورك:" نعم بكيت، بكيت على الغياب الكامل للاهتمام بالبشر المتأثرين بهكذا قرارات، بكيت على مؤسسة اختارت مسار التقلب وعدم الاهتمام بمدى سهولة اتخاذها قرارات سياسية، بكيت على الغياب الكامل للاعتبار الذي أشعر أنّ حزبنا غالبا ما يوليه إلى المجتمعات والأعضاء الأكثر هشاشة وعرضة للخطر، ولأنّ التهديدات بالقتل والنقد اللاذع والخطير اللذين سنتلقاهما بشكل لا يمكن تجنبه إذا ما أسرعنا في تصويت حساس ومشحون وغير مدروس، لم تستحق حتى أن يؤجل التصويت بضع ساعات ستساعدنا في إتمام العمل اللازم لفتح حوار للتفاهم".
وأكدت CNN رؤية بكاء اليكسندريا قبل التصويت، وأوضحت في رسالتها أن العملية التشريعية "المتسرعة" خلقت تداعيات حقيقية. 
وأضافت: "خلقت- العملية التشريعية- إحساسا حقيقيا بالرعب والذعر بين أفراد مجتمعنا الذين يخوضون بعناية في هذه النقاشات، وأجج الحوار إلى حد التدهور حتى أصبح واضحا أن هذا التصويت يهدد بتدهور حاد في إيمان النسيج المجتمعي الذي يسمح لنا بالمشاركة بشكل مسؤول في الكفاح لأجل حقوق الإنسان والكرامة في كل مكان - بداية من فلسطين إلى برونكس وحتى كوينز". 
وخلال الربيع الماضي، قام عدد من أعضاء الكونغرس الديمقراطيين بتصعيد الضغط على إدارة بايدن بالتدخل بشدة في الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي جراء تزايد حدة العنف. 
وكانت اليكسندريا صرحت في وقتها:" حان الوقت لإجراء محادثات جادة حول وضع شروط على المساعدة العسكرية".

https://edition.cnn.com/2021/09/24/politics/aoc-israel-iron-dome-vote-explanation/index.html?fbclid=IwAR3FGchde_wz0w9WFrN51xIBPcaIocneZKoeAXau6-xeJo5vk6eOnmMu9nI